اعلانات جوجل

ارتفاع اسعار المواد الغذائية والمنظفات فى ظل فيروس كورونا

ارتفاع اسعار المواد الغذائية بسبب كورونا

كان للشعب تأثير اكثر من الفيروس كورونا على الاسعار لهث الناس خلف السلع جعل من المنتجات قيمة يعنى على سبيل المثال لو كانت الكحوليات لها تأثير على قتل فيروس كورونا ما عجزت مختبرات العالم على ايجاد مصل له إذن ما سبب الهلث خلف الكحوليات والمنظفات بالبشاعه دى .

تأثير الشعب على ارتفاع الاسعار :-

هذا كان سبب تأثير الشعب بالطريقة العشوائية أما عن سبب الارتفاع هو جشع التجار أو المصنعين وما تلاهم من تجار من احتكار تعالو نشوف اللى قدرنا نحصره من شركات اغلقت مصانعها بحجة الخوف من انتشار الفيروس بين العمال مثلاً .

نماذج الشركات التى رفعت اسعار واغلقت ابوابها :-


الشركات التى اغلقت مصانعها إلى الآن التى قدرنا نتوصل إلى معلومه بشأنها :
  • بروكتور وجامبل اغلقت مصانعها وبالتالى احتكار التجار لمنتجات بروكتور وارتفاع الاسعار بغباء لدرجة أن الموزعين لم يجدوا اريال 1000 جرام من امس وبالتالى سيقفز سعره من 88 إلى ما يشاء الله .
  • مصنع الزيوت والسمنات 
  • جبنة عبور لاند المناديب لم يجيبوا أى نداء على الموبايل وبالتالى اعطى مؤشر لارتفاع سعر الجبنة عبور لاند اللى انا شخصياً لم اعرف سعرها إلى الآن .
  • التونة بحجة انها مستوردة وباب الاستيراد مغلق لدواعى فيروس كورونا .
  • ينليفر اكثر من الف كرتونة صابون لايف بوى فى فرع من فروعها اتنسفوا خلال يوم عمل وهو امس .
  • كلوركس العبوات لن تجد لها اثر فى الماركتس .
  • الخل اصحت المحلات التى كات تستهلك كرتونة كل اسبوع بيملك امام محله عربية خل .
ناهيك عن أن كل شركة ستسغل الوضع حتى ولو بإشاعة انها ستغلق ابوابها لمدة يوم ستتخلص من المخزون التى تملكه فى خلال ساعة زمن ويلبس الشعب من انخفاض متتالى فى الاسعار إلى ارتفاع متصاعد فى الاسعار .
الشعب ومن يحكمه أو من يتحكم فيه وفى سلوكياته فبدلاً من تصحيح سلوكيات الشعب لا نساعدهم على أن يقتنعوا بأن ما يفعلوه هو الصواب .
الله المستعان وهو القادر على أن يخلصنا مما نمر به .