اعلانات جوجل

خروج الشيخ مصطفى العدوى من الاعتقال وهو فى طريقه للمنزل

 خروج الشيخ مصطفى العدوى من قبضة الأمن بعد اعتقاله اليوم فى صلاة الفجر أثر هجومه على الرئيس الفرنسى ماكرون بسبب الرسوم الكاركتيرية المسيئة للرسول والتى صحبتها تأييد ودعوة الشيخ مصطفى العدوى إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية وبعدما تم اعتقاله

تم الإعلان من قبل الشيخ هيثم الحوينى من خلال منشور على الفيس بوك يبشرنا فيه بخروج الشيخ مصطفى العدوى وهو فى طريقه للمنزل من ساعة تقريباً دقيقة تقريباً.

كانت الأحداث كما يأتى

فجر اليوم قامت قوات الأمن بالقبض على الشيخ مصطفى العدوى وهو من علماء الحديث فى هذا العصر ولا يهتم بشىء سوى أمور الدين فإن كنت تتابعه على الفيس بوك او اليوتيوب فتجد الشيخ مصطفى العدوى مهتم بنشر العلم الشرعى من خلال المنصات الالكترونية بعد قفل القنوات الدنية وإن كنت تتابعه فيومياً عقب صلاة الفجر له درس فى صحيح البخارى وصحيح مسلم ورياض الصالحين وبعد العشاء له دروس فى الحديث والتفسير.

ولكن فى الفترة الأخيرة بعدما اساءت الصحافة الفرنسية إلى رسولنا الكريم من خلال الرسوم الكاركاتيرية فانفجر غضب الشيخ عبر خطبته عن فرنسا ورئيسها ماكرون.

ودعى الشيخ مصطفى العدوى إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية, وقال الشيخ مصطفى العدوى ما دخل ولى الأمر فى ان اشترى ممن شئت امر غريب.

قال الشيخ مصطفى العدوى كيف يعُقل أن كافرًا يسخر من رسول الله ويسىء إليه , فكان الرد من الحكومة بإعتقال الشيخ مصطفى العدوى وقالوا كيف يعُقل أن تدعوا الناس إلى المقاطعة عجباً لأمر ولاة المسلمين.ومع غضب متابعين الشيخ مصطفى العدوى وبدء إنتشار خبر اعتقال الشيخ مصطفى العدوى لم يمضى نصف اليوم وقامت السلطات المصرية بإطلاق سراح الشيخ مصطفى العدوى منذ ما يقرب من ساعة تقريباً وهو فى بيته الآن.


إرسال تعليق

0 تعليقات