هل حبوب مارفيجولين تؤخر الدورة

هل حبوب مارفيجولين تؤخر الدورة الشهرية

هل حبوب مارفيجولين تؤخر الدورة

حبوب مارفيجولين (Marvigoline) وتأخير الدورة الشهرية فهل الدواء يؤخر الدورة الشهرية فعلًا، ودواء مارفيجولين هو من الأدوية التي تعالج مشاكل الدورة الشهرية عند النساء، ولكن ربما تعرضت أحداهن لتأخر في الدورة الشهرية الأمر الذي جعلها تفكر في أن الدواء هو السبب وسنتعرف اليوم على مزيد من التفاصيل حول هذا الموضوع.

ستاتومين حبوب أو اقراص من الأدوية التي تستخدم في علاج مشكلات الدورة الشهرية، كما يعالج مشاكل الخصوبة عند النساء والرجال، والتخلص من لبن الأم إذا أرادت الفطام أو إذا كان اللبن موجود في ثدي الأم وهي لا ترضع رضاعة طبيعية.

يعتبر اللبن الموجود في الثديين دون إدرار له والارضاع منه عائق في الحمل يعني يمنع الحمل ويسبب مشاكل في الدورة الشهرية مثل تأخرها أو حدوث نزيف أو شيء من هذا ويأتي مارفيجولين للتخلص من هذه المشاكل وهو أن يصل بهرمون اللبن إلى أقل درجة وهي صفر.

أقرأ هل برشام مارفيجولين يمنع الحمل؟

دواعي استخدام الدواء

إذا نظرنا إلى دواعي استخدام الدواء فسوف نجد أنه لا علاقة بين الدواء وبين تأخر الدورة الشهرية على الإطلاق فهو جاء ليحل مشكلة لا لا يسبب مشكلة بل ومن الممكن أن يسبب مشاكل تعرف على أضرار دواء مارفيجولين، مع كل هذا تعرف على الدواعي الآتية:

  • في حالة وجود مشاكل في الهرمونات والدورة الشهرية.
  • في حالة وجود مشاكل في الخصوبة عند النساء والرجال.
  • في حالة وجود أورام الغدة النخامية.
  • في حالة زيادة في هرمون اللين عند الأم.
  • في حالة تنشيف اللبن في الثديين.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق