الأسباب الحقيقية للغنى وسعة الأرزاق من الكتاب والسنة

الأسباب الحقيقية للغنى وسعة الأرزاق من الكتاب والسنة

اسباب الغنى والرزق

ربما تسمع للشيخ فلان درس عن سعة الأرزاق وكيف تصبح غنيًا بقراءة سورة ما من القرآن، اليوم أتينا لكم بملخص الحكاية من الكتابة والسنة جاء هذا نقلًا عن الشيخ مصطفى العدوي في شرحة لأسباب سعة الرزق وجاءات الأسباب كما سنبينها نتمنى أن ينال أعجابكم رزقنا الله وأياكم.

أسباب الغنى من الكتاب والسنة

  • الاستقامة على طاعة الله

قال تعالى "وَأَنْ لَوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لأَسْقَيْنَاهُمْ مَاءً غَدَقًا"

  • الدعاء فأسأل الله ان يوسع عليك في الرزق.
  • كثرة الإستغفار

قال تعالى "استغفروا ربكم أنه كان غفارًا يرسل السماء عليكم مدرارًا"

  • صلة الرحم

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "من سره أن ينسأ في أثره أو يبارك له في رزقه فليصل رحمه"

  • تقوى الله

قال تعالى "ومن يتق الله يجعل له مخرجًا ويرزقه من حيث لا يحتسب".

  • الأنفاق وعدم الإمساك

قال رسول الله "قال الله تعالى يا ابن آدم أنفق أُنفق عليك"

قال تعالى "وما أنفقتم من شيء فهو يخلفه وهو خير الرازقين"

  • السعي في الأرض والتماس بالأسباب

قال تعالى "فَامشوا فِي مناكبهَا وكلوا مِن رِزقه وإِليه النشور".

ها وقد سمعتم عن الآيات والأحاديث التي تبين أسباب سعة الرزق الحلال فإن العدول والتعامي عن كل هذا يوقع الأشخاص والجماعات والدول في حيرة فالدول تسعى لإصلاح اقتصادها وتنتهي بالفشل لأنهم يبارزون الله بالكبائر كالربا فمهما حاولا الإصلاح فهو مكلل بالفشل في النهاية، ومن يريد السلامة في الدنيا والآخرة وسعة الأرزاق فعليه بما جاء ي الكتاب والسنة في هذا الموضوع.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق