ماذا لو اختار الله لك | معجزة صلاة الاستخارة

معجزة صلاة الاستخارة

دعاء صلاة الاستخارة

الإنسان ضعيف وغير قادر على الاختيار فمن الممكن أن يدفع الإنسان حياته بل وآخرته ثمن الاختيار الخطأ، فهو غير مجهز أن يكون هو الإنسان الراشد في كل اختياراته لنفسه، هنا نحتاج إلى معجزة عبارة عن ركعتين وإيد مرفوعة ودعاء تتوسل به لله عز وجل، فقد قال بن القيم رحمه الله "كثرة صلاة الإستخارة عنوان السعادة" ومن هنا تبدأ القصة، تخيل أنك اردت أردت ان تعمل في مجال ما فستأتي بخبراء لعمل دراسة جدوى ولن تترد في طلب مشورة خبير في هذا المجال.

تخيل أنك تستشير الله عز وجل وتأخذ بعلم الخبير سبحانه وتعالى يعني دراسة جدوى احتمالية النجاح فيها مليار في المائة، فعن جابر بن عبدالله السلمي رضي الله عنه قال "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم علمنا الاستخارة فى الأمور كلها كما يعلمنا السورة من القرآن".

ايه اللي في حياتنا لا يحتاج صلاة استخارة؟ كل امور حياتنا تحتاج إلى أن نستخير الله عز وجل.

صلاة الإستخارة

1-تصلي ركعتين من غير الفريضة.

2- دعاء الإستخارة بعد أو قبل التسليم (للَّهُمَّ إنِّي أستَخيرُكَ بعِلمِكَ ، وأستَعينُكَ بقُدَرتِكَ ، وأسألُكَ من فضلِكَ العظيمِ ، فإنَّكَ تقدِرُ ولا أقدِرُ ، وتَعلمُ ولا أعلَمُ ، وأنتَ علَّامُ الغيوبِ ، اللَّهمَّ إن كُنتَ تعلمُ إنَّ هذا الأمرَ خيرٌ لي في ديني ومَعاشي وعاقِبةِ أَمري - أو قالَ: في عاجِلِ أَمري وآجلِهِ - فأقدرهُ لي ، ويسِّرهُ لي ، ثمَّ بارِكْ لي فيهِ ، وإن كنتَ تعلمُ إنَّ هذا الأمرَ شرٌّ لي في ديني ، ومَعاشي ، وعاقبةِ أَمري - أو قالَ: في عاجلِ أَمري وآجلِهِ - ، فاصرفهُ عنِّي ، واصرِفني عنهُ ، واقدُرْ لي الخيرَ حيثُ كانَ ، ثمَّ أرضِني بِهِ ، قالَ: ويسمِّي حاجتَهُ).

الاستخارة مفتاح السعادة والتوفيق.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -